مرايــــــا الغيـــاب... - منتديات مدائن البوح

 ننتظر تسجيلك هـنـا


❆ جدائل الغيم ❆
                        .


آخر 10 مشاركات }{ ... زير القوافي ... }{       عندما يهبط طائر الحرف       " أناقة المرأة .. حقيقة بدقيقة "       حواء والهدايا..كيف تفضلها غالية أم معبرة؟       [... ليلة القبض على (( كان )) ...]       [... ليلة القبض على (( إنَّ )) ...]       حَديثُ الْغَيــــمِ / متجدد       حديث الأرواح ....       - كُنت س أخبرك...!       فلسفة فكر وتمتمة حرف ...!!      
روابط تهمك القرآن الكـريم الصوتيات الفلاشـات الالعاب أُلَفٌوٌتِوُشِوٌبِ اليوتيوب الزخرفـة قروب الطقس مركز التحميل لا باب يحجبنا عنك تنسيق البيانات
العودة   منتديات مدائن البوح > المدائن الأدبية > سحرُ المدائن

سحرُ المدائن

شهدٌ مستفيضٌ من أقداح القلب نثراً وشعراً فصيحًا

( يمنع المنقول )



مرايــــــا الغيـــاب...

شهدٌ مستفيضٌ من أقداح القلب نثراً وشعراً فصيحًا

( يمنع المنقول )


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 08-04-2022, 12:36 AM
نفيسة شادي متواجد حالياً
Awards Showcase
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 655
 تاريخ التسجيل : May 2022
 فترة الأقامة : 89 يوم
 أخر زيارة : 08-13-2022 (02:30 AM)
 المشاركات : 4,393 [ + ]
 التقييم : 11980
 معدل التقييم : نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute نفيسة شادي has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]


افتراضي مرايــــــا الغيـــاب...











مرايــــــا الغيـــاب...

أ
أيها ألاعزل بين جدارين ٍ...المركون ُبعيدا.في ذاك النفقِ...الجالسُ بين ركام الصرخاتِ ..من أي صباح هذه المرارة....؟.وهي تُثقل علي بتلك الألوان الضبابية...القاسية....من العمق المعتم في روحي ....من السكون الفارغ ..أنهض من الأشياء الكئيبة ، وأ نفض ظلمة الضباب .. أصعد السلم الخلفي....بجانب ألمي ...لابد للحياة أن تكون برفقتكَ ..برفقة أنفاسكَ ....أنفاسك ترفعني درجات فوق انتظاري .أرفع قلبي وهاجا...مضاء.. .وأصرخ...سيكون لي ماكان لكَ.....سأمشي الخطى التي كُتبت عليك..حتى أصل إليك ...لست وحيدة...لدي أنت . ...أنت ...لابد ان تبقى الحياة بجمالها الذي يحزنني ..بكل مايحيط بي ...من مرايا... الغياب...!.

أريد أن اخلق فيَ كل الاشكال الممكنة ..لغيابك..ألا يصير لي طُموح إلا بواسطة الخيال...أن أستعمل من الداخل الأحاسيس..كلها لأصل إليك...الإحساس ظل متوهجا على الدوام..ثمة صور للأحاسيس تملكُ من صفاء الحياة مايجعلني أستشعرها على جدران غرفتي...حين أراك في الظل... أهذبُ عزلتي...وحدتي ...وأحسُ بالحياة ..حين تجعل الحلم يغمرني ..حين ينبثق الضوء.على الجدار لحظة أغفو.ُ

في كل حلم ...ينمو فيه العشبُ...ويهطل المطرُ..وتمر الريحُ ..الريح تأخذني ..باتجاه النهار الذي لاأراه.......لاأدري مِن أي مؤثر ضوءي مرهف...ولا مِن أي ذاكرة...تأتيني أصوات حزينة...وحانقة....وسط الصخب.،والضوضاء....يبدو انها كانت أغنيتك التي كنت تتغنى بها عن . الكرامة المفقودة...عن آلام من يجد نفسه سجينا في الحياة..عن فرحٍ مايجب أن يستشعره مَن هو يستطيع النظر للحياة..بدون رعب..أو خوف.. أو رصاص .ياللأسى !!..أحتاج .بحنين حقيقي إليك..لأنسى ذاتي..بدون أي إحساس...ماعدا أن تكون معي....

عزائي في غيايك .. أن اكون قادرة على التفكير في حدائق حلمي...لم أعد دائمة النسيان ...إنه .يأتيني ..عبر أعشاب الصور...على ضوء السماء....كأني اتخذ رفقته ..حياة ..حتى أمتلك أكبر حيز من الحياة معك..لأجل ذاتي..لأجل أن أفهم معناه ان لا ننسى الحب..

ما من مرة ..حلمت بك.َ.إلا وكان مديدا شاسعا...أحمل تعب شوقي ... كاملا اليك....عشته معك...باحاسيس مختلفة....تتمدد إلى أبعد من الحضور والغياب..

لدي انطباع انني عرفت لحظات من كل انواع الحب والقلق..والخوف...والفقد.....والشوق
ماذا تبقى لدي في الروح غير أسفاري اليك....؟........
ولم أحلم قط أني اكتفيتُ منك....من حبي اليك.

أوَ ليس الحب كما قال "جلال الدين الرومي " الحب عذاب ، الحب يقتل "
ولكن لا أرضى لحبي الموت ...أحبُ أن أبقى مقيمة في مايهدئني ويقلقني...في انشطاري وتعددي ..وتوحدي..وانفصالي...في استبدال أزهار ..بأزهار أخرى...بعطر آخر..في رؤية انتظار...بمغادرة الضجر.....لأرفع عيني على انتظار آخر...
...
ماِمن فكرة عن وجود الحب الذي يُحارب مرة ثانية وثالثة بصبر حقيقي حتى لا أخسر انتظاري
.... . أهو الحب ..ذاته الذي ُيجسدُ جوهرَ أحاسيسي إليكَ .؟ من حيث يوجد الوطن..في مايشبه بداية الحب.!
كما الحب لايموت
كما الوطن لايموت
.
الوطن يظل حياة من أوراق الربيع تُضيء دنيانا الداخلية مثلما ينتشر نور القمر الفضي
فإن أكثر الأعماق عتمة في الوطن يبلغها الحلم فتضيىء كل أصناف الظلام .
الحب ليس موسما قصيرا ولا عابرا ..إنه شعاع نظرة ٍفي صباح ٍغائمٍ .... فتنة من أساطيرَ غارقةٍ في الجمال ....إنه فاكهة تزهر نبتتها في كل فصلٍ ... لأننا نحتاجه في فصول العمر ...يُكثف عمرَنا بالظلال الجميلة .

وأومنُ أن العاشق يُقدم قلبَه للوطن فداء للوطن على جناح فراشة ...كي تظل قطرة ندى على جسر الحلم .....كي يظل الباب مفتوحا على تربة مسقية بدموع الصلاة والزهور ....على إيقاع صوت المطر فوق الأجفان الزرقاء .... على وقع خطى الموت حين يسبق الصبح .... على وقع صوتِ الحقيقة .... ، .كي ْتخرج النوافذ من العتمة لكي تشرق الشمس في كل بيت .... حتى لايُسحق الورد ...كي لاتُقتل العصافير ..
أومن أننا نموت كي يحيا الوطن.

الموت ياحبيبي كالعزلة تماما يخرج للطريق ويتصيد الفرصةَ لاقتناص شريكٍ له في العزلة
في بيوت الفقراء .... في الأجساد المصابة بالجوع ..، وفي الدروب حيث تقيم الطفولة الشاحبة المشردة مساكنَها ... ، وتحت الغيوم وعلى أفرشة مرض الضعفاء ، والعراة ، والوحيدون ......

لكن القتل يقيم شباكا كثيفة ليتصيد النور ، والعشب ، والرضع.... الشموع ، والناس، والشمس، والصوت ، والأوجه المضيئة ، والفراشات .

وأنا أحيا ..وسط الخيبة..ولاأنتظر من الغياب ..غيرك ...حتى لاأبقى بدون شمس...اتعمق في الكينونة الخاصة في تمددها نحوك...وأنشد عمق الحب...الحياة موجودة.إ ن اعتقدنا ان الشهداء يولدون...ولايموتون...عندما نعتقد ان الحياة في زمن الحرب...هي ظل موت ..شريف..

تَرادفُ الموت والحرب ....كوجهينٍ لعدو واحدٍ... يُشعرنا باستمرار أن الحرب تُضَيع ٌعلى الإنسان الحق في الحلم ِبحياةٍ يريدها أجمل ..، وإن جاء الموت ُ تكون الحربُ سببه الأول ... وإن كل مايؤسسه الإنسان يظلُ قبضَ الريح ....، وإنٌ كل التغني بالحبِ.... ...بالحلمِ.... أحيانا ...بالحياة ...يساوي نسيان لهذا الثقب الأسود الذي يغمرُ القلبَ، والذي يستحيل ردمه ....، ...، وكل محاولة للحياة مرة أخرى.... كأننا نخرج من غرفة لندخل أخرى أكثر غموضا في الذات........... كأن زمنا يواجه آخر .حيث في أفقه أساءلُ كينونتي المتخفية في داخلي أو داخلك .!.لم أعد أدري .....؟، وهناك .. أرى وجهك المولود في قلبي ....ووجهي ينغرس فيما تبقى من نور المدينة هناك........لأنصت الى الساعات الاتية الآن ..القائلة ...لِننحتْ في وحدتنا...سكوننا...جميع أحلامنا..أن نؤسس في سبات تام ..أفكارنا.... ....ساشعل الصمت في الورق ..... حتى لا يصبح الصمت موتا .... حتى أظل اغزل ما بيننا خيوطا .... ضوءا لتأكيد رسوخ المعنى من معانينا .... لتجمعنا لغة الشوق بين حدود إقامتك خلف سطوة العنف والنار ، وحدود إقامتي خلف مقامات الضوء والماء ... لتحكينا .... لنسيان لم ينشأ بيننا ....... لموت لم يمت فينا ...
تُسَلمني فصولٌ إليكَ ، وأسميكَ نبضي، وغاية الحياة ، ، وموج الانعطاف ، وزرقة الحلم .
كما هو الحب قصيدة لا يخرج عن قصيدة
كما هو الشوق لا يخرج عن الشوق
كما هي الحياة لاتخرج من الحياة كمقابلٍ نبيلٍ للحياةِ[.B]

كما هو الغياب....لايخرج عن الغياب
سيظل ذلك الفجر..الربيعي ، الجميل ..القسمات.
.
[/B]
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : مرايــــــا الغيـــاب...     -||-     المصدر :     -||-     الكاتب : نفيسة شادي





 توقيع : نفيسة شادي

إني لاأملك كلمة أشدُ بها شراعَ الروحِ
ولاأملكُ نشيدا لأعانقَ شمسكَ
ولاحلما أمضي به إلى أسوارِ عينيكََ

نفيسة



رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 12:58 AM   #2


الصورة الرمزية فتحي عيسي
فتحي عيسي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 36
 تاريخ التسجيل :  Sep 2020
 أخر زيارة : اليوم (03:13 AM)
 المشاركات : 129,219 [ + ]
 التقييم :  460379
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~


لوني المفضل : Cadetblue


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



الأديبة المبدعة نفيسة شادي
الله الله
ماشاء الله
وهذا النص المدهش بغزارتة الأدبية الفاخرة وصوره الإبداعية الرائعة
ببلاغتة وإسترساله الذي لم يفارق خطه ولم يحيد عن وقعه الآسر
ما أروعك سيدتي
وهذا التجلي الوارف بالإبداع
سلم القلم والبنان
مودتي وإحترامي


 
 توقيع : فتحي عيسي




رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 01:10 AM   #3


الصورة الرمزية بُشْرَى
بُشْرَى متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل :  Sep 2020
 أخر زيارة : اليوم (03:19 PM)
 المشاركات : 160,136 [ + ]
 التقييم :  679507
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Indianred


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



.
.


حيّ على الجمال ..
روائع نفيسة الأديبة
بسماقة الحرف تجود..
هذه المرايا مشبعة بصور نابضة بالحياة ..
مهما ظننا من انصاف في القول لهذا الحرف ..
فهو اعتراف ضمني بالعجز ..
رائعة أيتها الأديبة الماكنة
الوشم والتقييم والنشر مع منح المكافأة


 
 توقيع : بُشْرَى




ولولا أنَّ بشرىٰ في المدائنْ
لَمَا ملأَ الضحىٰ كل الأماكنْ.!

هيَ الأنثىٰ التي انداحتْ جلالًا
وليس كحرفِها ، واللهِ ، فاتِنْ.!

وفيها من خصالِ الغيمِ ماءٌ
علىٰ معنى حلاوتِه ، أراهِنْ.!
الشاعر كان حيًّا


رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 02:50 AM   #4


الصورة الرمزية محمد عبدالله
محمد عبدالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 693
 تاريخ التسجيل :  Jul 2022
 أخر زيارة : اليوم (02:42 PM)
 المشاركات : 10,612 [ + ]
 التقييم :  27125
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



🍃 همس جميل وعذب أختي الكريمة نفيسة شادي … أبدعتِ وتألقتي … دمتِ بود 🌷🌷


 

رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 05:31 AM   #5


الصورة الرمزية النقاء
النقاء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 302
 تاريخ التسجيل :  Jan 2021
 أخر زيارة : يوم أمس (11:00 PM)
 المشاركات : 189,520 [ + ]
 التقييم :  566842
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blueviolet


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



الحب ليس موسما قصيرا ولا عابرا ..إنه شعاع نظرة ٍفي صباح ٍغائمٍ .... فتنة من أساطيرَ غارقةٍ في الجمال ....إنه فاكهة تزهر نبتتها في كل فصلٍ ... لأننا نحتاجه في فصول العمر ...يُكثف عمرَنا بالظلال الجميلة .



الكاتبة الغالية نفيسه

يحدث أن يغلي الشعور فـ تثور العاطفه
وتسيل حُمم المشاعر مُحمله بغصة غياب
حروفا قد داعبت الاحساس
فنقلت لنا صدق وجد
ومشاعر مقتظه
حروفا قد تعرّت من رداء الصمت
في لحظة احتضار الكتمان بوجع
حرف زاخر بالمعاني وبلاغة التشبيه والتصوير
جعلت الخاطر ة أيقونةً الأبجدية
أبدعتِ واجزلتِ العطاء

شكرًا تتكاثر لروحك الجميلة هنا…..


 
 توقيع : النقاء



رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 05:42 AM   #6
إبنةُ الأدبِ


الصورة الرمزية ندى الحروف
ندى الحروف متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 669
 تاريخ التسجيل :  Jun 2022
 أخر زيارة : اليوم (07:42 AM)
 المشاركات : 32,612 [ + ]
 التقييم :  66073
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Gray


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



هذهِ المرآةُ التي وقفْنا أمامها كثيرًا
نتأمّلُ في ملامحِنا الخيبةَ
نسألُ أنفسَنا أما آنَ الأوانُ بالعودةِ
أم سنظلُّ وافقينَ أمامَ مرآةِ الغيابِ
نحلمُ هباءً .. وننتظرُ وهمًا ؟!
وسيظلُ الجوابُ مشنوقًا بحبلِ السؤالِ !!

...
اختي الأديبة نفسية شادي
وجبةُ الحُزنِ في نصِّك الشجيِّ
تكفي لإشباعِ قبائلَ الوجع
كنتُ هنا أصوغُ الدهشةَ حرف
يواسي وجعَ النزف
دمتِ والألقَ #


 
 توقيع : ندى الحروف



الصَـمْتُ كانَ وَسِـيْلَـتِي فِيْما مَضَى
لَكِنَّ بِـئْرَ الصَـمْتِ قَدْ جَـفَتْ وَلمْ تَرْوِ الغُصُوْن
يا لَـهْـجَـةَ التَـنْـدِيْـدِ حِـيْـنَ يَـطَـالُـها
رَعْدٌ يُسَابِقُ بِالأسَى مَطَرَ الجُفُوْن


رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 02:50 PM   #7


الصورة الرمزية نفيسة شادي
نفيسة شادي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 655
 تاريخ التسجيل :  May 2022
 أخر زيارة : 08-13-2022 (02:30 AM)
 المشاركات : 4,393 [ + ]
 التقييم :  11980
لوني المفضل : Cadetblue


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتحي عيسي مشاهدة المشاركة
الأديبة المبدعة نفيسة شادي
الله الله
ماشاء الله
وهذا النص المدهش بغزارتة الأدبية الفاخرة وصوره الإبداعية الرائعة
ببلاغتة وإسترساله الذي لم يفارق خطه ولم يحيد عن وقعه الآسر
ما أروعك سيدتي
وهذا التجلي الوارف بالإبداع
سلم القلم والبنان
مودتي وإحترامي
وهذا المرور...الأول...يافتحي ...له تسابيح جمال من ضوءك الشفيف...من كلماتك..التي نثرت ألقا...ونقاء..
ممتنة لك ..ومتصفحي..بوجودك ...أزهر ..صفاء وبياضا وصدقا.
شكرا لك...وخالص التحية....ودام إشراقك.


 
 توقيع : نفيسة شادي

إني لاأملك كلمة أشدُ بها شراعَ الروحِ
ولاأملكُ نشيدا لأعانقَ شمسكَ
ولاحلما أمضي به إلى أسوارِ عينيكََ

نفيسة




رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 03:04 PM   #8


الصورة الرمزية نفيسة شادي
نفيسة شادي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 655
 تاريخ التسجيل :  May 2022
 أخر زيارة : 08-13-2022 (02:30 AM)
 المشاركات : 4,393 [ + ]
 التقييم :  11980
لوني المفضل : Cadetblue


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بُشْرَى مشاهدة المشاركة
.
.


حيّ على الجمال ..
روائع نفيسة الأديبة
بسماقة الحرف تجود..
هذه المرايا مشبعة بصور نابضة بالحياة ..
مهما ظننا من انصاف في القول لهذا الحرف ..
فهو اعتراف ضمني بالعجز ..
رائعة أيتها الأديبة الماكنة
الوشم والتقييم والنشر مع منح المكافأة
والجمال...صدى إحساسك ...الذي لايزال يتردد ...كرنين الذهب
شكرا لك يابشرى....لحروفك الشفيفة...التي طفت ..على وجه الغياب...حين منه ..وإليه...يكون ميلاد الحرف.....والنبض....وانفاس ...تأخذنا إلى حيث ....يلامس القلب...ضوءه.
دمت ..ايتها الرائعة ....بصفاء لاينضب.
لك ودي العميق


 
 توقيع : نفيسة شادي

إني لاأملك كلمة أشدُ بها شراعَ الروحِ
ولاأملكُ نشيدا لأعانقَ شمسكَ
ولاحلما أمضي به إلى أسوارِ عينيكََ

نفيسة




رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 03:12 PM   #9


الصورة الرمزية نفيسة شادي
نفيسة شادي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 655
 تاريخ التسجيل :  May 2022
 أخر زيارة : 08-13-2022 (02:30 AM)
 المشاركات : 4,393 [ + ]
 التقييم :  11980
لوني المفضل : Cadetblue


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبدالله مشاهدة المشاركة
🍃 همس جميل وعذب أختي الكريمة نفيسة شادي … أبدعتِ وتألقتي … دمتِ بود 🌷🌷

شكرا لك يامحمد....ومرورك الجميل على متصفحي ....حروفك ..تركت وميضا ....بين الحرف والحرف ...دمت بخير .
لك مني خالص التحية


 
 توقيع : نفيسة شادي

إني لاأملك كلمة أشدُ بها شراعَ الروحِ
ولاأملكُ نشيدا لأعانقَ شمسكَ
ولاحلما أمضي به إلى أسوارِ عينيكََ

نفيسة




رد مع اقتباس
قديم 08-04-2022, 03:17 PM   #10


الصورة الرمزية هادي علي مدخلي
هادي علي مدخلي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Sep 2020
 أخر زيارة : اليوم (04:00 AM)
 المشاركات : 131,573 [ + ]
 التقييم :  935545
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Cadetblue


افتراضي رد: مرايــــــا الغيـــاب...



يا الله يا الله
كم هي المدائن بكِ عظيمة يا نفيسة
قطافٌ دانية تدلت من سماء حرفكِ
أصابتني القشعريرة وأنا أهرول ساعة
وأجلس أخرى أتفيأ ظلال اللغة
سُكرة لم أدركها بعد
وأحتاج إلى أزمنة مديدة
من التسبيح والوله والاحتضار
حتى أبلغ سدرة ترياق هذا الحرف ...
شهقات وزفرات وأماني خائبة
ترقص تحت وقع المطر
وانتظار لمواعيد حتى تغرب الشمس
ونُعاس يداعب جفون أرهقتها تلك الدموع
لله دركِ من أي فج عميق تكتبين
وكيف لي أن أشكرك
الشكر الذي يليقٌ بكِ
وهل يرضيكِ أن أقول لكِ
أنت الدرة النفيسة في المدائن يا نفيسة
حرف يتهادى إلى القلب بروية
ويسقي عطش السنين
شكري وتقديري لكِ


 
 توقيع : هادي علي مدخلي











رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مرايــــــا , الغيـــاب...


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 8 ( الأعضاء 0 والزوار 8)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share


الساعة الآن 03:41 PM

أقسام المنتدى

المدائن الدينية والاجتماعية | الكلِم الطيب (درر إسلامية) | أرواح أنارت مدائن البوح | غِراس الحياة | الصحة والجمال (كل ما يهم أناقة المرأة) | المدائن الأدبية | سحرُ المدائن | قبس من نور | عِطر المدائن ( المكتبة الأدبية) | بوح الأرواح | المدائن العامة | مقهى المدائن | نبراس العلم | ظِلال وارفة | المدائن المضيئة | شغب ريشة وفكر منتج | عدسة البوح ومرسم المدائن | المدائن الإدارية | حُلة العيد | أبواب المدائن ( نقطة تواصل ) | محطة للنسيان | ملتقى الإدارة | معا نحلق في فضاء الحرف | مدائن الكمبيوتر والجوال | برمجة الهاكات وتطوير المنتديات | آفاق الدهشة ومواسم الفرح | قناديـلُ الحكايــــا | قـطـاف الـسـنابل | المدائن الرمضانية | المنافسات الرمضانية | نفحات رمضانية | المونتاج وتحرير الفيديو | "بقعة ضوء" | رسائل أدبية وثنائيات من نور | إليكم نسابق الوفاء.. | الديوان الشعبي | أحاسيس ممزوجة |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
مجتمع ريلاكس
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas